عدوى الجلد الفطرية (السعفة)

تحدث العدوى الفطرية عندما تنمو الكثير من الفطريات على الجسم أو داخله. وعادةً ما تعيش الفطريات على الجلد بكميات صغيرة ولا تسبب أي ضرر. ولكن عندما ينمو الكثير من الفطريات على الجلد، فإنها تسبب العدوى. تُعرف هذه الحالة أيضًا باسم السعفة. تشيع عدوى الجلد الفطرية ولكنها عادةً لا تكون خطيرة.

وفي أغلب الحالات، تبدأ العدوى في صورة علامة صغيرة، ومسطحة، ووردية اللون بحجم حبة البازلاء. يمكن أن يصبح الجلد جافًا ومغطى بالقشرة. وقد يكون هناك شعور بالحكّة. وعند نمو الفطريات، فإنها تنتشر في شكل حلقة حمراء. ونظرًا لشكلها، عادة ما تُعرف عدوى الجلد الفطرية باسم القوباء الحلقية. ولكنها ليست ناجمة عن الديدان. من الممكن أن تصيب عدوى الجلد الفطرية العديد من أجزاء الجسم. ويمكن أن تظهر على الرأس، أو الصدر، أو الذراعين، أو الأرداف، أو الساقين. تُعرَف العدوى الفطرية التي تصيب القدمين باسم قدم الرياضي. وهي تسبب ظهور تقرحات مثيرة للحكة - وأحيانًا ما تكون مؤلمة - بين أصابع القدم وعلى باطن القدمين أو جانبيهما. أما العدوى الفطرية التي تظهر في المنطقة الأربية، فإنها تُعرَف باسم حكة اللعب.

هذا ويمكن أن يُصاب الأشخاص الذين يعانون من ضعف المناعة بالعدوى الفطرية بسهولة أكبر. ويمكن أن يتضمن ذلك الأشخاص الذين يعانون من داء السكري، أو فيروس نقص المناعة البشرية، أو السرطان. ففي هذه الحالات، يمكن أن تنتشر العدوى الفطرية وتسبب الإصابة بأمراض خطيرة. كما تكون العدوى الفطرية أكثر شيوعًا أيضًا بين الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن.

في معظم الحالات، يُجرى العلاج باستخدام كريم أو مرهم مضاد للفطريات. إذا ظهرت العدوى في فروة الرأس، فسيلزم أن تتناول أدوية فموية. للتأكد من تشخيص العدوى الفطرية، قد يأخذ مقدم الرعاية الصحية عينة من خلال كشط الجلد واختبارها في المعمل.

تُعالج العدوى الفطرية الشائعة باستخدام أدوية تُوضَع على الجلد أو أدوية فموية.

الرعاية المنزلية

اتبع جميع التعليمات عند وضع الكريم أو المرهم المضاد للفطريات على الجلد.

الرعاية العامة:

  • إذا وُصف لك دواء فموي، فاحرص على قراءاة المعلومات الخاصة بالمريض. تحدث مع مقدم الرعاية الصحية المتابع لحالتك حول المخاطر والآثار الجانبية.

  • اترك جلدك يجف تمامًا بعد الاستحمام. جفف قدميك وبين أصابع قدميك بعناية.

  • ارتدِ ملابس قطنية واسعة.

  • تجنب حك المنطقة المصابة. فقد يؤدي ذلك إلى تأخر عملية التعافي وانتشار العدوي. وقد يؤدي أيضًا إلى الإصابة بعدوى بكتيرية.

  • حافظ على نظافة جلدك، ولا تغسله كثيرًا. فقد يؤدي ذلك إلى تهيج الجلد.

  • يُرجى مراعاة أن الأمر قد يستغرق أسبوعًا قبل بدء اختفاء الفطريات. فقد يستغرق الأمر من أسبوعين إلى 4 أسابيع حتى تزول تمامًا. ولمنع ظهورها مجددًا، استخدم الدواء حتى يزول الطفح الجلدي تمامًا.

الرعاية في مرحلة المتابعة

تابع الحالة مع مقدم الرعاية الصحية المتابع لحالتك، إذا لم يتحسن الطفح الجلدي بعد مرور 10 أيام من العلاج. تابع الحالة أيضًا إذا انتشر الطفح الجلدي في أماكن أخرى من الجسم.

متى تحصل على استشارة طبية

اتصل بمقدم الرعاية الصحية المتابع لحالتك على الفور في حالة ظهور أي من هذه الأعراض:

  • حمّى ترفع درجة الحرارة إلى 100.4 درجة فهرنهايت (38 درجة مئوية) أو أعلى أو وفقًا لتوجيهات مقدم الرعاية الصحية المعالج لحالتك

  • احمرار أو تورم يزداد سوءًا

  • ألم تزداد حدته

  • خروج إفرازات سائلة كريهة الرائحة من الجلد

© 2000-2022 The StayWell Company, LLC. All rights reserved. This information is not intended as a substitute for professional medical care. Always follow your healthcare professional's instructions.

Was this helpful?

Yes No
 

Tell us more.

Check all that apply.
 
 
 
 
 
NEXT ▶

Last question: How confident are you filling out medical forms by yourself?

Not at all A little Somewhat Quite a bit Extremely

Thank You!